الرئيسية / ثقافة عامة / مستجدات ظرفية / تنبيهات القرآن من توظيف الإحصائيات لدى الغرب

تنبيهات القرآن من توظيف الإحصائيات لدى الغرب


قديما اتهم علم الإحصائيات بكونه فن الكذب بالدقة ودارت أحداث على المستوى العالمي وخرج علينا الإحصائيون بأن انتخابات بريطانيا حول خروجها من الاتحاد الأوربي من عدمه أبانت نتيجة الاستبيانات بأن 52% من بريطانيين سيعربون عن عدم رضاهم عن الخروج من الاتحاد الأوربي وجاءت النتائج بمثابة نكسة للمجتمع وصدمة للعالمين حيث انعكست النتائج وكانت الفئة الغالبة هي الفئة الراغبة في الخروج من الاتحاد الأوربي .

وجاء الدور أيضا في الانتخابات بأمريكا وكانت نتائج تؤكد بأن المرشحة كلنتون تتفوق بأربع نقاط عن المرشح ترامب ، وجاءت النتائج الواقعية أيضا صدمة كبيرة هزت العالم بفوز ترامب أيضا على عكس توجسهم!!!

 

هذه الأحداث وغيرها تزيدنا يقينا في كتاب ربنا الذي يرشدنا على أن منهج هؤلاء هو الخرص والتقدير وهما لا يغنيان من الحق شيئا :

سورة الأَنعام

{ وَتَمَّتْ كَلِمَةُ رَبِّكَ صِدْقًا وَعَدْلًا لَا مُبَدِّلَ لِكَلِمَاتِهِ وَهُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ (115) وَإِنْ تُطِعْ أَكْثَرَ مَنْ فِي الْأَرْضِ يُضِلُّوكَ عَنْ سَبِيلِ اللهِ إِنْ يَتَّبِعُونَ إِلَّا الظَّنَّ وَإِنْ هُمْ إِلَّا يَخْرُصُونَ (116) إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ مَنْ يَضِلُّ عَنْ سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ (117)}

ويحذرنا القرآن الكريم بعدم الاكتراث لأقوالهم وأفعالهم : حيث أن العزة لله جميعا وقد كتبها لنفسه ولرسوله وللمؤمنين وجعل كلمات الله هي العليا وكلمة الذين كفروا هي السفلى وهكذا ينبهنا :

سورة يونس

وَلَا يَحْزُنْكَ قَوْلُهُمْ إِنَّ الْعِزَّةَ لِلَّهِ جَمِيعًا هُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ (65) أَلَا إِنَّ لِلَّهِ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَمَنْ فِي الْأَرْضِ وَمَا يَتَّبِعُ الَّذِينَ يَدْعُونَ مِنْ دُونِ اللهِ شُرَكَاءَ إِنْ يَتَّبِعُونَ إِلَّا الظَّنَّ وَإِنْ هُمْ إِلَّا يَخْرُصُونَ (66) }

ولنا أن نقرأ استنتاجاتهم بكونها توجيها للشعب ولو من باب الكذب لسوق الناس نحو أغراضهم وما تهواه أنفسهم :

سورة النجم

{ إِنْ يَتَّبِعُونَ إِلَّا الظَّنَّ وَمَا تَهْوَى الْأَنْفُسُ وَلَقَدْ جَاءَهُمْ مِنْ رَبِّهِمُ الْهُدَى (23) أَمْ لِلْإِنْسَانِ مَا تَمَنَّى (24) }

ومن هذا المنطق اقتضت حكمة الله أن تنهنا عن الالتفات لأهوائهم

سورة النجم

إ{ ِنَّ الَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ بِالْآخِرَةِ لَيُسَمُّونَ الْمَلَائِكَةَ تَسْمِيَةَ الْأُنْثَى (27) وَمَا لَهُمْ بِهِ مِنْ عِلْمٍ إِنْ يَتَّبِعُونَ إِلَّا الظَّنَّ وَإِنَّ الظَّنَّ لَا يُغْنِي مِنَ الْحَقِّ شَيْئًا (28) فَأَعْرِضْ عَنْ مَنْ تَوَلَّى عَنْ ذِكْرِنَا وَلَمْ يُرِدْ إِلَّا الْحَيَاةَ الدُّنْيَا (29) }


اقرأ كذلك

رعب المشرق وتعاليم القرآن

ما الذي زرع الرعب في قلوب العباد فهذه دول الخليج تقدم على صفقات كبيرة تجهز …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

seven + sixteen =